أخبار عاجلة

أمازون تنافس ستارلينك في أمريكا الجنوبية

أمازون تنافس ستارلينك في أمريكا الجنوبية
أمازون تنافس ستارلينك في أمريكا الجنوبية

تستعد أمازون بالتعاون مع Vrio لإطلاق خدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية في 7 دول في أمريكا الجنوبية، مما يضعها في منافسة مباشرة مع ستارلينك التابعة لشركة سبيس إكس.

وتقدم Vrio الخدمة للعملاء في الأرجنتين والبرازيل وتشيلي وأوروغواي وبيرو والإكوادور وكولومبيا، وهي تعمل في مجال خدمات الترفيه الرقمي وإنتاج المحتوى والمعلومات والاتصال مع أكثر من 40 مليون مشاهد في 11 دولة.

ويوفر مشروع كويبر Project Kuiper التابع لشركة أمازون، وهو المشروع الذي بدأه موظف سابق في ستارلينك، الإنترنت باستخدام الأقمار الصناعية في ما يعرف بالمدار الأرضي المنخفض.

وقالت Vrio نقلًا عن تقديرات البنك الدولي: “يعاني نحو 200 مليون شخص في المنطقة ضعف إمكانية الوصول إلى الإنترنت أو عدم وصولهم إليها، بالإضافة إلى التضاريس الجغرافية، والتحديات التي تواجهها القارة في تنفيذ استثمارات كبيرة في البنية التحتية”.

ومن المقرر أن تصبح الخدمة متاحة عبر الإنترنت في منتصف عام 2025، بدءًا من الأرجنتين، وفقًا لخطة إطلاق Project Kuiper من أمازون. وقالت أمازون في عام 2019 إنها تخطط لاستثمار 10 مليارات دولار في المشروع.

ويهدف هذا التعاون إلى جعل جميع العملاء، سواء كانوا يعيشون في المناطق الحضرية أو الضواحي أو المناطق الريفية، يتمتعون بالمستوى نفسه من الوصول إلى النطاق العريض.

وتخطط Vrio لاستخدام شبكة Project Kuiper لتوفير خدمات الاتصال للعملاء المقيمين في الأرجنتين والبرازيل وتشيلي وأوروغواي وبيرو والإكوادور وكولومبيا من خلال DIRECTV Latin America و Sky Brasil، وفقًا للوائح المحلية.

وتوفر هذه الاتفاقية خيارات جديدة للاتصال بالإنترنت العالي السرعة وبأسعار معقولة لمنطقة يبلغ إجمالي عدد سكانها نحو 383 مليون شخص.

وتستخدم Vrio شبكة الأقمار الصناعية لمشروع كويبر من أجل جلب فوائد الإنترنت السريع إلى المناطق التي قد تكون خدمتها صعبة ومكلفة للغاية.

ومن خلال مشروع كويبر، توفر الشركتان تغطية وطنية في كل بلد، وهو أمر غير عملي مع خيارات الاتصال التقليدية، مثل الألياف الضوئية أو الشبكات اللاسلكية الثابتة التي تتطلب بنية تحتية واسعة النطاق.

وتتمثل مهمة Project Kuiper في توفير نطاق عريض سريع وبأسعار معقولة للمناطق التي كان من الصعب الوصول إليها تقليديًا، وتتمتع شبكة Project Kuiper بالقدرة والمرونة لخدمة عشرات الملايين من العملاء حول العالم.

واختبر Project Kuiper سابقًا قمرين صناعيين نموذجيين بصفتهما جزءًا من مهمة Protoflight الناجحة.

وتتوقع أمازون أن تبدأ بنشر الأقمار الصناعية في الأشهر المقبلة، وأن تبدأ عروض الخدمة مع Vrio وعملاء محددين آخرين في وقت لاحق من هذا العام.

نسخ الرابط تم نسخ الرابط

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى آبل تضيف أجهزة جديدة إلى قائمة المنتجات القديمة