ولي العهد السعودي يعلّق للمرة الأولى على حقيقة شرائه يختاً وقصراً

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اعتبر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، أن مشترياته ثمينة القيمة جزء من حياته الشخصية الغنية التي يعيشها باعتباره ابن عائلة ملكية.

ورد الأمير على سؤال في لقاء بثته قناة "سي بي إس" الأميركية ضمن برنامج "60 دقيقة" حول ثروته وشرائه يختاً وقصرا في فرنسا، قائلا: "هذه حياتي الخاصة أحاول أن احتفط بها لنفسي"، مضيفا: "أما عن إنفاقي فأنا شخص غني ولست فقيراً كما أنني لست غاندي أو مانديلا، أنا عضو في العائلة المالكة الموجودة منذ مئات السنيين قبل إنشاء المملكة العربية السعودية ونملك الكثير من الأراضي".

وتابع: "وحياتي الخاصة هي نفسها كما كانت من عشر أو عشرين سنة ماضية ولكن ما أقوم هو إنفاق 51% على الصدقات و49٪ على نفسي". ويأتي هذا التصريح تعليقا على تقارير إعلامية لبعض الصحف الغربية أثارت ضجة كبيرة وتطرقت إلى ممتلكات ولي العهد السعودي.

ففي كانون الأول الماضي، ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز"، أن محمد بن سلمان اشترى قصر لويس التاسع عشر بأكثر من 300 مليون دولار عام 2015، إذ كان حينها أغلى منزل في العالم، وكان قبلها قد اشترى يختاً بقيمة نصف مليار دولار، ولوحة للرسام الإيطالي ليوناردو دافنشي بقيمة 450 مليون دولار، وكلاهما الأغلى في العالم، وذلك وفقاً للصحيفة الأميركية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق