رئيس مركز انتخابي يضع بوتين في موقف مُحرج!

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وضع رئيس المركز الانتخابي الذي أدلى فيه فلاديمير بوتين بصوته اليوم، الرئيس الروسي في موقف مُحرج، بعد رفضه قبول القلم الذي أشّر به بوتين إلى جانب اسم مرشحه.

وقال موقع روسيا اليوم الإخباري إن فيكتور ليندن، رئيس المركز الانتخابي المذكور، وضع الرئيس الروسي في موقف مُحرج، وأرجع رفضه للقلم إلى أنه لا يحتاج للمزيد من الأقلام.

وقال ليندن: "ما حاجتي لهذا القلم.. لدي الكثير من الأقلام!".

وأدلى بوتين، المتوقع أن يفوز بالانتخابات الرئاسية للمرة الرابعة، بصوته في الانتخابات صباح اليوم الأحد.

وذكرت وكالة "سبوتنيك" الروسية أنه كما هو معتاد عليه، ذهب الرئيس بوتين إلى مركز الاقتراع رقم 2151، والموجود بأكاديمية العلوم الروسية في موسكو للإدلاء بصوته.

وتستمر عملية التصويت في الانتخابات 22 ساعة، وحسب التشريعات الانتخابية الروسية، يبدأ التصويت اعتبارا من تمام الساعة الثامنة صباحا، وحتى الثامنة مساء بالتوقيت المحلي لأقاليم روسيا وجمهورياتها ومقاطعاتها الـ85.

وكان إقليم كامتشاتكا في الشرق الأقصى الروسي أول المناطق التي انطلق فيها الاقتراع، وذلك في الساعة الحادية عشرة ليلا بتوقيت موسكو.

ويبلغ عدد المراكز الانتخابية في عموم روسيا نحو 97 ألف مركز، فيما يبلغ مجملها في موسكو وحدها 3620 مركزا.

ويتنافس في الانتخابات الرئاسية الروسية ثمانية مرشحين، وهم حسب الترتيب الأبجدي: سيرغي بابورين عن "الاتحاد الشعبي الروسي"، ورجل الأعمال بافل غرودينين عن الحزب الشيوعي الروسي، والقومي فلاديمير جيرينوفسكي عن الحزب "الليبرالي الديموقراطي الروسي"، والرئيس الحالي فلاديمير بوتين مستقلا، والمرشحة الليبرالية كسينيا سوبتشاك عن حزب "المبادرة المدنية"، ومكسيم سورايكين عن "شيوعيي روسيا"، ومفوض حقوق رجال الأعمال في روسيا بوريس تيتوف عن "حزب النمو"، وغريغوري يافلينسكي عن حزب "يابلوكو" الليبرالي.

(مصراوي)

أخبار ذات صلة

0 تعليق