الارشيف / محليات

بالصور: ينتحلون صفة موظفين في "أوجيرو".. ويسرقون المنازل!

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمــن الداخلي ــ شعبـة العلاقات العامة البلاغ الآتي: "بعد حصول عدَّة عمليات سرقة ضمن منطقة المتن من خلال عصابة تنتحل صفة موظفين في "أوجيرو" أو "مؤسسة المياه"، حيث يعمد أفرادها إلى الدخول إلى المنازل في وضح النهار أثناء وجود أصحابها فيها، ويقومون بسرقة المجوهرات والمبالغ المالية، والمغادرة على متن سيارات تحمل لوحات مزورة.

على أثر ذلك باشرت شعبة المعلومات إجراءاتها، وتمكنت من كشف هوية أفرادها، وهم:

- ب.ش. (مواليد عام 1972، لبناني).

- ع.ن. (مواليد 1983، لبناني).

- ف.ع. (مواليد عام 1978، سوري).

جميعهم من أصحاب السوابق الجرمية في السرقة.

بتاريخ 7/3/2018 وبعد عملية رصد ومتابعة، قامت قوة خاصة من شعبة المعلومات بعملية نوعية ومتزامنة نتج عنها توقيف الأول في محلة خلدة، والثاني في محلة المشرفية، والثالث في محلّة دوحة عرمون.

بالتحقيق معهم اعترفوا بإقدامهم على سرقة 5 منازل، ومحاولة سرقة عدد كبير منها في منطقة المتن، بعد دخولهم منتحلين صفة موظفين في هيئة "أوجيرو" أو مؤسسة المياه. وفي بعض الحالات كانوا يقدمون على السرقة بواسطة الكسر والخلع لدى مصادفتهم خزائن مقفلة. وأن المسروقات توزّعت بين مبالغ مالية ومجوهرات وأسلحة.

بتفتيش منزل الأول جرى ضبط مسابح، ورزم أموال، عملة قديمة لبنانية إضافة إلى مبلغ 5 ملايين و500 ألف ليرة لبنانية مسروقة، كما جرى ضبط سيارة "مرسيدس"، ودراجة نارية اشتراها من الأموال المسروقة.

بتفتيش منزل الثاني جرى ضبط 3 بندقيات حربية، و5 مسدسات حربية، وبندقيتا صيد، ومنظار، وكمية كبيرة من الذخيرة، و9 لوحات تسجيل غير قانونية تستعمل في عمليات السرقة، وكمية من المجوهرات، ومبلغ مالي يقدر بحوالي 6 ملايين و600 ألف ليرة لبنانية مسروقة.

بتفتيش منزل الثالث جرى ضبط حقيبة معدات تستخدم في السرقة، وبندقية صيد، و9 ساعات، ولوحة تسجيل غير قانونية تستخدم في عمليات السرقة، ومبلغ 3 ملايين و500 ليرة لبنانية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا