الارشيف / محليات

عصابة تسرق السيارات المستأجرة لبيعها.. هذا ما اعترف به أحد أفرادها!

صـدر عـن المديرية العامة لقوى الأمـن الداخلي - شعبـــة العلاقـات العامة البلاغ الآتي: "بتاريخ 18/1/2018، ادَّعى صاحب أحد مكاتب تأجير السيارات في محلة شتورا لدى مفرزة استقصاء البقاع في وحدة الدرك الإقليمي، أنّه بتاريخ 15/1/2018، قام شخصان من الجنسية السورية باستئجار آلية نوع "رينو stepway" وعند موعد تسليمها، ادَّعى أحدهما بأنّه تعرَّض لعملية خطف من قبل مجموعة أشخاص ملثمين، اقتادوه الى مدينة الهرمل وسلبوه سيارته وهاتفه الخليوي، ثمَّ أفرجوا عنه.

بعد المتابعة الحثيثة التي قامت بها هذه المفرزة، وبعد مراجعة كاميرات المراقبة تبيّن أنَّ عملية الخطف وهمية.

على الفور، ونتيجة الإستقصاءات والتحريات المكثفة، تمكنت المفرزة المذكورة من توقيف في بلدة بوارج، كل من:

- أ. أ. (مواليد عام 1988، سوري).

- ب. ق. (مواليد عام 1997، سوري).

بالتحقيق معهما، اعترف الأول أنَّه أحد أفراد عصابة سرقة سيارات حديثة مستأجرة، وأنّه باع سيارة "الرينو" بقيمة 7 آلاف دولار أميركي في مدينة الهرمل.

كما اعترف أنَّه في اليوم الذي تمّ توقيفه، كان ينوي استئجار 7 سيارات بنفس الوقت من مكاتب تأجير السيارات في قضاء زحلة، على أن يتولى أفراد العصابة نقلها الى الهرمل وبيعها في ، وقد تبيَّن أنه من أصحاب السوابق.

التحقيق مستمر باشراف القضاء المختص، والعمل جار لتوقيف باقي أفراد العصابة".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا